آخر الأخبار

خسائر فلكية.. كشف حساب كوارث المناخ آخر 5 عقود

أرقام صادمة تهدد كوكب الأرض..

alx adv
استمع للمقال

أعلنت منظمة الأمم المتحدة، في تقرير لها اليوم الاثنين 22 مايو 2023، عن كشف حساب الأرقام الناتجة عن الكوارث التي يسببها التغير المناخي، وحجم الخسائر المادية، نتيجة ظاهرة المناخ، وما ألحقته من ضرر بالغ الأثر على كوكب الأرض.

وكشفت المنظمة الأممية، في احصائيتها، ان خسائر التغير المناخي الاقتصادية، خلال آخر 50 عاماً ، تقدر بنحو 4300 مليار دولار، بواقع 11778 كارثة مناخية حدثت في نصف قرن منقضي.

وأكدت الأمم المتحدة، ان الكوارث الجوية، أحد أخطر الظواهر التي خلفت العديد من الخسائر، طالت معظم دول العالم، سواء على مستوى العنصر البشري أو الأضرار المادية، مؤكدة ان الدول النامية وبلدان العالم الثالث هي الأكثر تضرراً.

هذه الأرقام التي رصدتها الأمم المتحدة في احصائيتها، ذهبت بنا إلى أزمة وجود، وأكدت ان كوكب الحياة، أمام كارثة حقيقية قائمة، تحتاج لعقد مؤتمرات يومية، يشارك بها كافة الدول، كباراً وصغاراً، وتقدم اقتراحات غير تقليدية، واستحداث وسائل للتنبؤ بمثل هذه الظواهر الجوبة، لتقليل حجم الخسائر التي تتكبدها الدول.

خسائر المناخ

خسائر كوارث المناخ: 4.3 تريليون دولار

وأفادت الأمم المتحدة أن أنظمة الإنذار المبكر من الكوارث الجوية، أفلحت فقط في إنقاذ الكثير من الأرواح البشرية، ولكنها لم تكن حاسمة في الخسائر الاقتصادية المرتبطة بهذه الظواهر، بل انها ازدادت بشكل هائل خلال الأعوام الأخيرة.

وأوضحت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية أن ما لا يقل عن مليوني شخص قضوا في فترة 1970-1921 جراء ظواهر مرتبطة بالمناخ والأحوال الجوية والمياه (90% منهم في الدول النامية)، حيث ان الدول الأكثر هشاشة هي الأكثر عرضة لمخاطر المناخ والطقس والمياه.

وطالبت لمنظمة الأرصاد، على لسان أمينها العام بيتيري تالاس، من جميع الدول، تغطية جميع سكان العالم بأنظمة الإنذار المبكر بحلول نهاية 2027، وذلك حتى يتم إخلاء المواقع المعرضة للخطر، في الوقت المناسب، وقبل فوات الآوان، مع العلم ان نصف البلدان تملك حاليا أنظمة إنذار مبكر، كما ان أفريقيا الأكثر ضعفاً في هذا الشأن.

 

خسائر كوارث المناخ: ما الدول الأكثر دفعاً للفاتورة الاقتصادية؟

ورأى بيتيري تالاس، أنه “بفضل الإنذار المبكر وإدارة الكوارث، باتت معدلات الوفيات أقل من الماضي، مؤكداً ان الإنذار المبكر منقذاً للأرواح، بعكس الخسائر الاقتصادية، التي ارتفعت بحدة، والغريب ان الدول الغنية هي الأكثر تضررا بفارق كبير على الصعيد المالي.

وأشارت المنظمة الدولية للأرصاد الجوية، إلى ان الولايات المتحدة الامريكية وحدها تكبدت نحو 1700 مليار دولار من الخسائر، ما يمثل 39% من إجمالي الخسائر منذ 1970.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا