• logo ads 2

رئيس الرقابة الصحية: تحديات التأمين الصحي أصقلت التجربة المصرية

alx adv

شارك الدكتور أحمد طه، رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، في الاحتفالية الكبرى بمرور 60 عاماً على إنشاء الهيئة العامة للتأمين الصحي بمحافظة الإسكندرية التي شهدت ميلاد اول مستشفى للتأمين الصحي عام 1946 وهي المستشفى اليوناني وأطلقت عليها مستشفى الإسكندرية كما تم بناء أول عيادة للتأمين الصحي وهي عيادة النصر الشاملة.

أكد رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية أن التاريخ العريق للتأمين الصحي في مصر والتحديات التي مر بها أصقلت التجربة المصرية في التغطية التأمينية وأن ما تبذله الهيئة العامة للتأمين الصحي من جهود في تحديث حزمة الخدمات والبروتوكولات العلاجية والمبادرات الرئاسية، وكذلك الاستثمار في العنصر البشري وإعداد كوادر طبية، انما يمهد الطريق نحو تطبيق التأمين الصحي الشامل وتحقيق رؤية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي في تقديم خدمات صحية ذات جودة للمواطن المصري وفقا لرؤية مصر 2030 وبرنامج عمل الحكومة في بناء الإنسان وأهداف التنمية المستدامة، فضلا عن خدمة ما يقرب من 65 مليون مواطن حاليا.

استعرضت الاحتفالية تاريخ التغطية التأمينية في مصر بداية من انشاء هيئة التأمين الصحي عام 1964 للعاملين بالقطاع الحكومي والهيئات والمؤسسات العامة، مرورا بالتوسع في تقديم الخدمة الطبية لفئات أخرى من الشعب المصري، وصولا الى المشروع الوطني لمنظومة التامين الصحي الشامل الجديد الذي اطلقه الرئيس عبد الفتاح السيسي في 2019 لتحقيق نظام تكافلي يستهدف التأمين الصحي لكافة أفراد الأسرة وتوحيد آلية دعم المريض المصري بالتعاون مع كافة الجهات المعنية وفقاً لأحدث معايير الجودة العالمية.

أشاد الدكتور أحمد طه بجهود هيئة التأمين الصحي برئاسة الدكتور محمد ضاحي في تجهيز وتطوير المستشفيات التابعة للهيئة العامة للتأمين الصحي، تمهيداً لإدراجها تباعاً ضمن منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد، معربا عن فخره بالتعاون القائم بين فرق العمل بهيئة الاعتماد والرقابة الصحية GAHAR وفريق الجودة بهيئة التأمين الصحي لتطبيق معايير الجودة الصادرة عن الهيئة والحاصلة على الاعتماد دوليا من “الاسكوا”، وحصول كل: مركز اورام مدينة نصر للتأمين الصحي، ومستشفى بهتيم للجراحات التخصصية بالقليوبية، بالإضافة إلى العمل المشترك الحالي مع ادارات التدريب والدعم الفني والتسجيل والاعتماد في تأهيل وتدريب الكوادر الطبية والادارية بمستشفى العاصمة الإدارية الجديدة التي تم تصميمها وتنفيذها وفقا لأعلى المواصفات الدولية تماشيا مع توجهات الجمهورية الجديدة، وذلك استعدادا لحصولها على اعتماد “جهار”.

أشار رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية إلى مذكرة التفاهم المشتركة التي تم توقيعها بين الهيئتين بهدف الالتزام بضمان جودة خدمات الرعاية الصحية المقدمة بوحدات ومستشفيات الهيئة العامة للتأمين الصحي، والتحسين المستمر لها، وتوكيد الثقة في مخرجاتها على كافة المستويات، من خلال تهيئة تلك المنشآت للحصول على شهادة اعتماد “جهار”، والذي أثمر عن تنظيم برامج تدريبية مشتركة ناجحة أحدثها البرنامج تدريبي حول معايير إدارة تكنولوجيا المعلومات بمركز تدريب مستشفى المقطم الشهر الماضي.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار