طارق فايد: مبادرة رواد النيل تدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة

alx adv
استمع للمقال

 

 

أكد طارق فايد، رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لـ”بنك القاهرة” على أهمية الدور الذي تقوم به مبادرة رواد النيل التي يمولها البنك المركزي المصري وتنفذها جامعة النيل الأهلية بالتعاون مع عدد من الجهات والبنوك في دعم ريادة الأعمال والشركات والمشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر .

 

وقال فايد في تصريحات له بمناسبة الإحتفال بتخريج دفعة جديدة من الشركات من برنامج الترويج للصادرات الذي يرعاه بنك القاهرة بالتعاون مع مبادرة رواد النيل إن البنك يسهم في رعاية العديد من البرامج ضمن مبادرة رواد النيل، منها رعاية أحد مراكز التميز لمدة 5 سنوات بالمشاركة مع جامعة النيل تحت مسمي “مركز التميز في التصدير Export Excellence Center ” والذي يهدف الى دعم المجلس التصديري للصناعات الهندسية في بناء القدرات للشركات لتحسين الوصول إلى الأسواق الدولية والإستفادة من الدعم الفني والإستشارات المقدمة من المركز.

 

وأضاف رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة أن المركزي يسهم أيضا في تحسين جودة المنتجات المصرية في الأسواق الخارجية، وتقديم برامج تدريب متخصصة في رفع الكفاءات للشركات التي تستهدف التصدير للأسواق العالمية.

 

 

وتابع “فايد”، أن المحور الثاني لمشاركة بنك القاهرة في المبادرة يأتي من خلال، إنشاء 3 مراكز لخدمات تطوير الأعمال، تقوم تلك المراكز بتقديم باقة متنوعة من الخدمات غير المالية لتحسين بيئة عمل المشروعات الصغيرة ورواد الأعمال، مثل خدمات إعداد دراسات الجدوى، والتوعية بأنواع الشركات وإجراءات تأسيسها، واختيار نوع التمويل المناسب للشركة سواء كان تمويل بنكي أو غير بنكي، بجانب القيام بدور حلقة الوصل بين الشركات ورواد الأعمال وسلاسل الإمداد والسوق المحلية.

 

 

وأوضح طارق فايد رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة أن تلك المراكز تعمل على تحقيق أهداف المبادرة التي تتضمن تبنى أفكار المشروعات الواعدة، وتقديم الدعم الفني والتقني اللازم لها ورعايتها في جميع مراحلها حتى تتحول الأفكار إلى مشروعات على أرض الواقع، بالإضافة إلى تنمية قدرات رواد الأعمال من الشباب وتشجيع الصناعة المحلية والتكنولوجيا والتوسع في التطبيقات الرقمية لدعم القطاعات المختلفة، بما يساعد على سد احتياجات السوق المصرية وزيادة فرص العمل.

 

 

وكانت مبادرة رواد النيل الممولة من البنك المركزي المصري وتنفذها جامعة النيل الأهلية، قد احتفلت الاسبوع الماضي بتخريج دفعة جديدة من الشركات الصغيرة والمتوسطة المشاركة في برنامج الترويج للصادرات الذي تنظمه المبادرة بالتعاون مع بنك القاهرة والمجلس التصديري للصناعات الهندسية، وبلغ عددها 45 شركة، تعمل في مجال الصناعات الهندسية.

 

 

وشهد البرنامج الذي استمر لمدة 6 أشهر مساعدة الشركات المشاركة على تطوير منتجاتها وتنمية صادراتها ومساعدتها على التواجد في الأسواق الدولية وعلى منصات التجارة الالكترونية العالمية، وأيضا مساعدتها في وضع خطط تسويق رقمية، وتحديث نماذج الأعمال الخاصة بها، ووضع برامج حديثة لإدارة نظم سلاسل الإمداد والإبتكار ونقل التكنولوجيا.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا