بالمرصاد.. الزراعة تتصدى لموجة ارتفاع أسعار البيض

alx adv
استمع للمقال

كشف الدكتور طارق سليمان رئيس قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة، عن الإجراءات التى اتخذتها وزارة الزراعة والجهود المكثفة للتصدى لأزمة ارتفاع أسعار البيض التى تمر بها الأسواق المصرية الآن، حيث تخطت كرتونة البيض 70 جنيه.

 

وأضاف سليمان فى تصريحات خاصة، أن الوزارة وضعت منذ أيام خطة لمواجهة أزمة ارتفاع أسعار البيض، وذلك من خلال طرح البيض فى المنافذ الثابتة والمتحركة على مستوى الجمهورية، بأسعار مخفضة لمواجهة الغلاء، مما نتج عنه انخفاض نسبي للأسعار، نظرًا لأن البيض من بين السلع الأساسية في غذاء المصريين، مضيفًا أن هناك لجان مشكلة من أجل الحفاظ على تواجد السلع بأسعار معقولة وفي ذات الوقت الحفاظ على المنتج والمربي.

 

وأوضح رئيس قطاع الثروة الحيوانية والداجنة، أن الوزارة قامت بطرح بيض المائدة فى منافذها الثابتة والمتحركة، بسعر 62 جنيه للأبيض و 64 جنيه للأحمر، موضحًا أن السبب في ارتفاع سعر البيض رغم حجم الإنتاج الضخم مرتبط بارتفاع أسعار الأعلاف، وبالطبع هو توابع الحرب الروسية الأوكرانية وتأثيرها على العالم كله، لأن معظمها مستورد ولذلك تعمل مصر حاليا على التوسع في زراعة محاصيل الأعلاف.

 

ارتفاع مدخلات الانتاج

 

ولفت رئيس قطاع الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة، إلى أن هناك بعض الزيادات فى مدخلات الإنتاج بنسبة 50%، ومدخلات أخرى زادت تكاليفها بنسبة 100% منذ الأزمة الأوكرانية، وهو ما أدى لزيادة تكاليف الإنتاج والتشغيل نظرا لارتفاع أسعار العلف، وبالرغم من ذلك فإن سعر المنتح النهائي المتمثل في البيض والدواجن واللحوم لم تتخطى الزيادة فيه 12 %، ما يعني أن الدولة تتحمل جزء كبير من فارق الزيادة بين تكاليف الإنتاج والسعر النهائي للمنتج.

 

وأكد رئيس القطاع، أن الزيادة في أسعار البيض مبررة ومقبولة، نظرًا للعوامل التى تمت الاشارة اليها، حتى يكون هناك توازن بين ما ينفقه المربي للدواجن وبين ما يبيع به حتى لا يتعرض للخسارة ويخرج من المجال والنتائج تكون كارثية، مطالبًا المستهلكين المصريين بالامتناع عن النهم في شراء البيض أو غيره من السلع القابلة للتخزين بكميات كبيرة لأن ذلك يؤدي أيضا إلى نقص المعروض وزيادة الطلب وبالتالي زيادة الأسعار.

 

إجمالي انتاج القطاع التجاري من الدواجن في مصر

 

ووفقًا لتقرير حديث صادر من مركز المعلومات الصوتية والمرئية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، إن إجمالي حجم انتاج القطاع التجاري من الدواجن في مصر حوالي 1.4 مليار طائر، بينما ينتج القطاع الريفي حوالي 320 مليون دجاجة، كما تنتج مصر حوالي 14 مليار من بيض المائدة”.

 

ووفق التقرير “يبلغ حجم الاستثمارات في صناعة الدواجن بمصر حوالي 100 مليار جنيه، كما تستوعب صناعة الدواجن في مصر نحو 3 مليون عامل، حيث يبلغ اجمالي عدد المنشآت الداجنة حوالي 38 ألف منشأة تشمل: مزارع – مصانع أعلاف – مجازر – منافذ بيع ادويه بيطريه ولقاحات”.

 

وللحفاظ على الأسعار، بدأت وزارة الزراعة منذ صباح أمس الأحد في طرح البيض بأسعار مخفضة لا تتخطى 64 جنيها في منافذها التي يقترب عددها من 200 منفذ ثابت ومتنقل، حيث تنتج وزارة الزراعة وحدها يوميًا ما لا يقل عن 25 ألف كرتونة بيض وبدأت طرحها في منافذها بأسعار مخفضة.

 

ويتم طرح أكثر من 1000 طبق بيض مائدة يوميًا بالمنافذ، وذلك ضمن إطار التعاون مع الصندوق المركزي لتنمية الثروة الحيوانية وإتحاد منتجي الدواجن والهيئة العامة للإصلاح الزراعي وقطاع الإنتاج بوزارة الزراعة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا