صلاح ينهي صيامه التهديفي بأبطال أوروبا ويتفوق على أسطورة ليفربول

alx adv
استمع للمقال

نجح أخيراً النجم الدولي المصري محمد صلاح، من تسجيل أول أهداف ناديه ليفربول في مواجهة أياكس أمستردام، مساء الثلاثاء، على ملعب أنفيلد، ضمن مباريات الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

وجاء هدف محمد صلاح في الدقيقة 17، من صناعة زميله البرتغالي ديوجو جوتا، وذلك عندما وصلت رأسية من دياز إلى جوتا، الذي مرر بدوره إلى صلاح، فاستلم الأخير الكرة في الناحية اليمنى، قبل أن يسدد في الشباك.

وبحسب شبكة “أوبتا” للإحصائيات، فإن صلاح تجاوز سجل أهداف الأسطورة ستيفن جيرارد مع ليفربول بدوري أبطال أوروبا، على ملعب أنفيلد.

وأكدت ان صلاح رفع رصيده إلى 15 هدفا مقابل 14 فقط لجيرارد، لينفرد الفرعون المصري بصدارة هدافي ليفربول في دوري الأبطال على ملعبه.

وأضافت الشبكة، أن مو صلاح أنهى صيامه التهديفي في دوري أبطال أوروبا، بعدما فشل في التسجيل خلال المباريات السبعة الماضية.

وحقق ليفربول فوزا في غاية الأهمية على ضيفه أياكس 2-1 مساء اليوم الثلاثاء، ضمن الجولة الثانية للمجموعة الأولى بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وسجل محمد صلاح (ق 17) وجويل ماتيب (ق 89) هدفي ليفربول، فيما أحرز محمد كدوس هدف أياكس (ق27).

وبهذا الفوز رفع ليفربول رصيده بهذا الفوز إلى 3 نقاط، بعدما خسر مباراته الأولى في المجموعة أمام نابولي 1-4، فيما تجمد رصيد أياكس عند 3 نقاط أيضا.

واعتمد مدرب ليفربول يورجن كلوب، على طريقة اللعب 4-3-3، حيث وقف جويل ماتيب إلى جانب فيرجيل فان دايك في عمق الخط الخلفي، بإسناد من الظهيرين ترينت ألكسندر أرنولد وكوستاس تسيميكاس، وأدى فابينيو دور العب الارتكاز، وتحرك أمامه هارفي إليوت وتياجو ألكانتارا، خلف ثلاثي الهجوم المكون من صلاح ولويس دياز وديوجو جوتا.

في المقابل، لجأ مدرب أياكس ألفريد شرودر، إلى طريقة اللعب 4-2-3-1، حيث تكون الخط الخلفي من ديفين رينش وجورين تمبر وكالفن باسي ودالي بليند، وتعاون إيدسون ألفاريز مع كينيث تايلور في وسط لملعب، وتحرك الثلاثي دوسان تاديتش وستيفن بيرجويس وستيفن بيرجوين، خلف المهاجم محمد كدوس.

وافتتح ليفربول التسجيل في الدقيقة 17، عندما وصلت رأسية من دياز إلى جوتا، الذي مرر بدوره إلى صلاح، فاستلم الأخير الكرة في الناحية اليمنى، قبل أن يسدد في الشباك.

وعادل أياكس الكفة في الدقيقة 27، عندما استلم بيرجويس تمريرة بليند في الناحية اليسرى، قبل أن يمررها للوراء إلى المتحفز كدوس الذي سدد بيساره في الشباك.

وجاء هدف الفوز أخيرا في الدقيقة 89، عندما ارتقى المدافع ماتيب لعرضية الظهير الايسر تسيميكاس، ليسددها برأسه وتجتاز خط المرمى قبل أن يبعدها بيرجويس.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا