بوتين يكشف حجم خسائر أوروبا بسبب العقوبات ضد روسيا

استمع للمقال

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن هدف العقوبات المفروضة على روسيا، كانت إسقاط الاقتصاد الروسي، ولم ينجحوا لأن قطاع الاقتصاد الروسي عمل بكفاءة، والشعب الروسي كرس وحدة الصف، لقد اعتقدوا أن الدولار سيصبح 200 روبل، واليوم اتضحت الحملة الدعائية.

وأضاف بوتين خلال كلمته في منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي، أن خسائر الاتحاد الأوروبي المباشرة من فرض العقوبات ضد روسيا بلغت إلى الآن 400 مليار دولار، وأكد أن الميزانية الروسية في 2022 ستسجل فائضا بقيمة 3 تريليونات روبل (51.7 مليار دولار)

وأوضح، أن المعروض النقدي نما في الولايات المتحدة خلال العامين الماضيين بنسبة 38% وفي الاتحاد الأوروبي بنسبة 20%.

وعن مسار الحرب، قال إن قرار العملية العسكرية الروسية الخاصة كان صعبا، لكنه كان حتميا، والغرب كان يسيطر عسكريا على أوكرانيا، ويضخ الأسلحة هناك، ولا زال يفعل ذلك.